سفيرة النوايا الحسنة: الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان ابلغ رد على المنظمات المشبوهة التى تشكك فى الجمهورية الجديدة

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
سفيرة النوايا الحسنة: الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان ابلغ رد على المنظمات المشبوهة التى تشكك فى الجمهورية الجديدة

اشادت السفيرة/ سناء زايد، سفيرة النوايا الحسنة، باطلاق الإستراتيجية الوطنية لحقوق الانسان بحضور فخامة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، والتى تعتبر أول إستراتيجية وطنية تحترم وتعزز حقوق الإنسان في مصر

واضافت زايد … أن هذه الاستراتيجية تاتى كثمرة لخطوات الاصلاح الاقتصادي التى بدأها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وما تبعها من مبادرات تهدف الى حياة كريمة وايضا التأمين الصحي الشامل والطفرة فى مجال النقل والطرق والكبارى والجهود الحثيثة فى مجال حقوق المرأة وغيرها من مجهودات عظيمة فى مجال حقوق الانسان.

وأكملت سناء زايد… أن إطلاق الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، التى أعلن عنها الرئيس السيسي ، بمثابة ابلغ رد على المواقع والمؤسسات المشبوهة التى تشكك فى حالة حقوق الانسان المصرية، وأن هناك انتهاك لحقوق المواطن المصرى، مؤكدا على أن هذه المؤسسات وهي تشاهد اطلاق الاستراتيجية انكشفت امام العامل انها مأجورة ومدفوعة الاجر.

error: Content is protected !!