الوطني للاستشارات البرلمانية: على المرشحين ابتكار وسائل دعاية انتخابية جديدة تتلاءم وجائحة كورونا

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
الوطني للاستشارات البرلمانية: على المرشحين ابتكار وسائل دعاية انتخابية جديدة تتلاءم وجائحة كورونا

صرح/ رامي محسن، مدير المركز الوطنى للاستشارات البرلمانية، أن الدعاية الانتخابية فى الانتخابات القادمة ستكون مختلفة عما عهدنا عليه فى الانتخابات السابقة، فنظرا لجائحة كورونا يصعب أن تكون هناك مؤتمرات انتخابية، أو تجمعات أو لقاءات بين المرشحين والناخبين.

وأردف محسن… أن هناك أكثر من 80 دولة ستُجرى فيها انتخابات هذا العام، وبعضها أنجز انتخاباته بالفعل، فنجد كوريا الجنوبية أجريت بها الانتخابات، واعتمدت على وسائل الدعاية الحديثة، مع وضع الشروط الاحترازية مثل أن يقوم الناخب بارتداء الكمامة ويحافظ على مسافة التباعد الاجتماعي، كما أن التصويت تم فى اقفاص زجاجية حتى لا ينقل أى عدوى.

وأضاف مدير الوطني للاستشارات البرلمانية… أن على المرشح ابتكار دعاية انتخابية جديدة، تعتمد على الدعاية الانتخابية باستخدام وسائل التكنولوجيا، مثل كلمات دعاية تبث عبر قناة المرشح على الفيس بوك او اليوتيوب.

أو أن يخاطب اهالى الدائرة من خلال الموقع الالكترونى، وعرض افكاره وآرائه وايضا الجدول الزمنى لتحركاته او لما يقوم به من خدمات من خلال الموقع

ويقوم بانشاء صفحة للمرشح على الفيس بوك، ويقوم بعمل دعاية للصفحة (اعلانات مدفوعة الاجر)

عرض المؤتمرات الجماهيرية صوت وصورة على الموقع

ويمكن له ان ينشىء جروب خاص للمرشح (Whats APP Group)، لمخاطبة الشباب والتواصل معهم وتوصيل الافكار من خلال هذا الجروب

كما يمكن ان ينشىء له تطبيق خاص به (Mobile APP) كي يضمن التواصل المستمر والفعال بينه وبين الناخبين.

أو ان يستخدم بعض الافلام الدعائية الصغيرة التى من شأنها تعمل على تعريف الناخبين بالمرشح وبسيرته الذاتية وايضا السياسية.

وأكمل رامي محسن… كما ان على المرشح ان يضع برنامجه الانتخابي على صفحات التواصل، أو يستخدم الية الرسائل النصية على الموبايل، بالاضافة الى تعليق اليافطات والافتات وايضا البالونات المطاطية.

error: Content is protected !!