أنيسة حسونة : ما يحدث بالصعيد مهزله بكل المقاييس

صرحت النائبة أنيسة حسونة بأن ما شهدته بعض محافظات الصعيد من أضرار بسبب السيول والمشكلات التي تسببت عنها والوفيات والإصابات التي نتجت عنها تثبت دون شك ان الاستعددات الحكومية لمواجهة السيول بمحافظات الصعيد تكاد تكون منعدمه، وذلك بالرغم من التحذيرات العديده التى أطلقها المسؤولون عن الأرصاد الجوية.

ولذلك نكرر مرة أخري ضرورة أن يكون هناك تواصل بطريقة أفضل بين مسؤولى المحليات لمواجهة السيول فى الصعيد، وإنشاء مقرات آدميه يتم نقل المتضررين من الأمطار الغزيرة والسيول بالمحافظات إليها.

أضف الى ذلك.... ان هذه ليست المرة الاولى ولن تكون الاخيرة... لاسيما وان وزارة التنمية المحلية لم تأخذ ضمن حساباتها ما تتعرض له مصر فى هذا الوقت من كل عام من امطار.

  ولذلك نتساءل اين دور الوزارة فى مواجهة هذه الازمة والتى تكرر سنويا وليست بالحالة الطارئة فما هى استعدادات الوزارة فى هذا الشأن لان التقصير من جانبها هو السبب فى وفاة هذا العدد من الابرياء وتشاركها المسئولية وزارة الاسكان بصفتها مسؤولة عن شبكة المياة والصرف الصحي.

وأقترح في هذا الشأن أن التعويضات التى تفضل بمنحها سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي يجب ان يوجه الجزء الاكبر منها الى اعادة بناء وليس ترميم البنية التحتية لشبكات المياة والصرف الصحي بالمحافظات المتضررة كخطوة اولى.

كما يجب بحث كيفية الاستفادة من مياه الأمطار والسيول، وإنشاء خزانات لتخزين تلك المياه، حيث أنها مياه صالحة للشرب ورى الأراضى تحسبًا لأية أزمات مياة في السنوات القادمة.

اتصل بنا

  • العنوان

    Dokki - Giza

  • البريد الالكترونى

    عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

  • تليفون

    0122-3709-227